ثلاثي اضواء المدينة بقلم الكاتب علي ازحاف في نقد واقع الادب والادباء بالمغرب

فكر بعقلك فكر بعقلك
random

آخر المواضيع

random
recent
جاري التحميل ...
recent

ثلاثي اضواء المدينة بقلم الكاتب علي ازحاف في نقد واقع الادب والادباء بالمغرب

ثلاثي أضواء المدينة(1)...

علي ازحاف_ali azhafأصبحنا نعيش في عالم غريب :
الأول : - كاتب روائي فاشل، كتب رزنامة لغوية محشوة بالنعوت، والفضلات، وثرثرات المقاهي و الحمامات، لا يعرف الفرق بين متى وحتى..ينصح الناس بتطوير تجاربهم في الكتابة.
الثاني : - ناقد المتلاشيات، شبه أمي، فبرك له شيوخه شهادة جامعية ليستعملوه لصالحهم، يفتي في الاسلام، والفن التشكيلي وفي الشعر..وهو لا يعرف الفرق بين اللغة واللسان..وبين القاعدة. والقانون...وبين السوريالية، والتسونامية..وبين الدين والعقيدة
الثالث : -  مخبر صغير يتخفى وراء العلمانية، والشعر، يدير مجلة شبحية، يدافع عن الرداءة في صفحته، بتقارير بوليسية تفضح مهنته الأصلية...
أليس عجيبا وغريبا، أن يجتمع هؤلاء الثلاثة على هدف حقير واحد، هو محاولة تشويه سمعة شخص ما؟! .... ولم يتعاونون بينهم، بطرق تافهة ومضحكة، للترويج لإشاعات كاذبة، ومحاولة إقناع الناس بها...؟!
والغريب أن هناك من يتابع ويصدق هؤلاء..
ألم يتساءل أحد ما عن ما يوحد هؤلاء، (الأول/الروائي الفاشل. والثالث / الشاعر الغلماني ،يعيشان خارج البلد، يعني بينهما مصلحة ؛ الأول يريد أوراق إقامة، والأخير يملك من العلاقات المشبوهة، ما يمكن أن يوفرها للأول وربما يشغله معه. الثاني شبه ناقد مرتزق يكتب مقالات مدح لا يفهمها حتى هو، في كل شيء، مقابل قنينة خمر أو سندويتش كفتة، أي أنه يمارس النقد "الحمّالي" مقابل الغذاء، والثالث يصرف عنه من حين لآخر، باعتباره من عبيده داخل المجلة الشبحية)ولصالح أية جهة يشتغلون ؟؟وبماذا يعيشون أصلا...
هل الناس أصبحوا بكل هذا الغباء ليصدقوا أي تقرير بوليسي كيدي ينشر على الفيس..
سؤال بخصوص الحالة الثالثة، أي الشاعر العلماني المخبر الصغير ،الغامض الجنسية والجنس..هل تساءل يوما أحد ممن يتابعون صفحته، بماذا يعيش هذا الشخص؟ ومن يوفر له سبل التنقل برفاهية بين عواصم العالم، (الكل يعلم أنه مدير العطالة في مؤسسة البطالة)، وكيف ينجز دكتوراه في فرنسا وهو غير متقن للفرنسية، ومن يحرر دكتورته في الرباط؟!، يقال أنه أستاذ باحث فقير، يحرر له الدكتوراه مقابل مبلغ مالي على كل فصل، ومن يترجم له البحث إلى الفرنسية؟ يقال أنه شاعر ومترجم يقيم في باريس، تربطه به علاقة ما وكيف يكتب الشعر، وهو شبه أمي؟؟ ومن يكتب له تدويناته التي ينشرها في الفيس..ومن هي الجهة التي تمول مجلته الشبحية و أنشطته وتحركاته المشبوهة في الخارج؟؟؟..وأسئلة كثيرة...
هل أصبح المغاربة أغبياء إلى درجة يأتي معها أي محتال غلماني صغير ليضحك على ذقونهم ويركب على قضاياهم، ويندس بينهم مثل مخبر صغير يقتات على غبائهم، يضرب واحدهم بالآخر ، ليغنم من الريع والجهات المشبوهة التي تموله، مقابل خدماته الخبيثة؟؟..)

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

تابعونا لتتوصل بجديد المدونة

Follow by Email

جميع الحقوق محفوظة

فكر بعقلك

2016